الروبوتات بديلاً لغياب القوى العاملة في سنغافورة بدعم من الحكومة

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

يثير التقدم السريع في مجال الذكاء الاصطناعي مخاوف الكثيرين في أوروبا والولايات المتحدة، مع تحذير الخبراء من تفاقم معدلات البطالة.
ولكن في سنغافورة، حيث تسببت القيود المفروضة على العمالة الأجنبية في افتقار الشركات وقطاع الخدمات للأيدي العاملة، زاد البحث عن حلول آلية لسد هذا العجز، وبدأ استخدام الروبوتات بدعم من الحكومة في العديد من الأعمال مثل المطاعم والمستشفيات لمواجهة ضعف سوق العمل.
وبحسب تقرير لـ”فاينانشال تايمز” قال الرئيس التنفيذي للعمليات بمستشفى “ماونت إليزابيث نوفينا”: الحكومة تضيق الخناق على العمالة الأجنبية وهناك صعوبة حتى في توظيف العمال المهرة، لذا تحولت التكنولوجيا إلى أحد الحلول الممكنة.
واستخدمت عدة مستشفيات التكنولوجيا في تطوير ممرضات آليات لمتابعة المؤشرات الحيوية للمرضى في وحدة الرعاية المركزة.
وتستخدم تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي بالمستشفيات في جمع المعلومات مثل ارتفاع ضغط الدم ومعدل ضربات القلب، والتنبؤ باحتمالات تدهور الحالة الصحية للمريض.
وحتى الآن لا يوجد سوى عدد قليل من المطاعم التي تستخدم الروبوتات في أعمالها نظراً لارتفاع تكلفتها، فبحسب شركة “يونيتك ميكاترونكس” تصل تكلفة الروبوت إلى أكثر من 34 ألف دولار لكنها أكدت أن الحكومة تقدم دعماً للمطاعم يصل إلى 70% من تكلفة الروبوت.