فيتش تقول بأن المستثمرون يفقدون 500 مليار دولار مع تراجع عوائد السندات العالمية

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

أوضحت “فيتش ريتنجز” في تقرير لها أن المستثمرين حول العالم فقدوا أكثر من 500 مليار دولار من دخلهم السنوي بسبب ديون سيادية مصدرة بقيمة 38 تريليون دولار، وذلك مقارنة مع عوائد عام 2011.

وذكرت “فيتش” في تقريرها أن فوائد التدفقات النقدية انتقلت بشكل فعال من المستثمرين العالميين إلى المصدرين السياديين، وذلك مع تراجع تكاليف الاقتراض السيادية استجابة للتحفيز النقدي من البنوك المركزية”.

 

وأضافت: “هذا شكل تحديًا جديدًا على المستثمرين الذين يعتمدون على الدخل مثل صناديق المعاشات التقاعدية وشركات التأمين، بينما مكن حكومات من الاقتراض بأسعار فائدة جذابة على نحو متزايد”.

وأشارت الوكالة إلى أن المقترضين سيدركون الفوائد ببطء، مع استحقاق السندات ذات معدلات الفائدة المرتفعة، وإصدار السندات الجديدة ذات معدلات الفائدة الأقل.

وقد تراجعت عائدات السندات الحكومية – التي تتحرك عكسيًا مع الأسعار – حول العالم مع جمع البنوك المركزية في عدد من الاقتصادات المتقدمة للسندات من أجل توفير التحفيز لاقتصاداتها.