زوج العملات الاسترليني/دولار يوقف الخسائر إلى منطقة 1.2230 قبيل خطاب كارني

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

يحافظ الاسترليني على تداوله داخل نطاق سعري ضيق جدا في مقابل الدولار الأمريكي خلال النصف الأول من الأسبوع، مما يدفع زوج العملات الاسترليني/دولار إلى نطاق منطقة 1.2220 / 30.

تركيز زوج العملات الاسترليني/دولار ينصب على كارني Carney وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي Brexit

على الرغم من تمكنه من البقاء بشكل جيد فوق مقبض منطقة 1.2200 الرئيسية في مقابل الدولار، حيث يستمر الحد من تسجيل مزيد من المكاسب في الاسترليني GBP حتى الآن حول منطقة 1.2330، حيث يظهر دعم مناسب بالقرب من منطقة 1.2080 التي سجلها ” بعد الانهيار”.

يبدو أن تحركات الدولار USD عادت لتكون ضمن المحركات الرئيسية لتحركات أسعار الزوج، حيث يبدو أن المخاوف من “خروج صعب لبريطانيا Brexit” قد انحفضت إلى حد ما في الوقت الحالي.

على أي حال، سوف يتحدث اليوم المحافظ مارك كارني M.Carney بشأن العواقب الاقتصادية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي Brexit أمام اللجنة الاقتصادية بمجلس اللوردات، مما يمكن ان يؤدي إلى بعض التقلبات حول الجنيه الاسترليني.

على صعيد البيانات الاقتصادية الأمريكية، من المقرر صدور مؤشر ستاندرد آند بورز / كيس شيلر يليه مؤشر التفاؤل الاقتصادي IBD / TIPP وبيانات ثقة المستهلك لشهر أكتوبر من CB.

مستويات تؤخذ في الاعتبار في زوج العملات الاسترليني/دولار

في وقت كتابة هذا التقرير، ينخفض الزوج بنسبة 0.09٪ عند منطقة 1.2228، حيث يواجه الدعم الحالي عند منطقة 1.2086 (قاع 11 أكتوبر)، تليها منطقة 1.1450 (أدنى مستوياته بعد “انهيار” 7 أكتوبر). من ناحية أخرى، فإن اختراق منطقة 1.2327 (قمة 18 أكتوبر) يكشف منطقة 1.2377 (قمة 11 أكتوبر)، وأخيرا منطقة 1.2420 (المتوسط المتحرك البسيط SMA 20 يوم).