“فيتش”: انتخاب “ترامب” رئيساً سيئ للجدارة الائتمانية الأمريكية

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

بدأ خبراء اقتصاد ومحللون التكهن بما ستبدو عليه السياسة المالية الأمريكية تحت إدارة الرئيس المنتخب “دونالد ترامب”.

 

وفي ظل تعهدات “ترامب” – خلال حملته الانتخابية – بزيادة الإنفاق على البنية التحتية وخفض الضرائب، فإن محللين لدى وكالة “فيتش” للتصنيف الائتماني يرون أن أي تحول نحو المزيد من التوسع في السياسة المالية سيكون سيئاً للجدارة الائتمانية الأمريكية.

 

وحذر محللو الوكالة من تدهور مالي في التمويلات العامة للولايات المتحدة نظراً لأن المقترحات الرئيسية لسياسة “ترامب” الاقتصادية تضم خفض الضرائب وإعادة التفاوض على اتفاقيات تجارية وتقليص انفتاح سياسة الهجرة.

 

وأكدت “فيتش” على أن الأثر المالي لخطة “ترامب” – التي تلقى دعماً من رئيس مجلس النواب “بول رايان” – سيكون سلبياً على الجدارة الائتمانية الأمريكية على المدى المتوسط، حيث إن خفض الضرائب وحده ليس كافياً لزيادة النمو وتعويض خسارة الإيرادات.