موقع اخبار الفوركس يحتوي على آخر آخبار الفوركس و آخر أخبار الأسواق المالية العالمية و البورصات العربية و العالمية و أحدث التحليلات للسوق و التداول و تجارة العملات و الفوركس عامة اخبار الفوركس | AllNewsFX

هل سيكون محرك هوندا أكورد الجديدة “الأقوى في فئته”؟

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

تزيح شركة هوندا موتور اليابانية الستار عن الجيل الجديد من سيارتها المفضلة (أكورد) في الرابع عشر من يوليو تموز، على أن تطرح بالأسواق في أواخر العام.
السيارة الجديدة تعتمد على نفس هيكل (شاسيه) شقيقتها الصغرى (سيفيك 2017) وهوندا (سي.آر-في) لكن المحرك سيكون على الأرجح “مفاجأة” الشكل الجديد.
تنضم أكورد لنادي (التربو) بمحرك 2.0لتر، وناقل سرعات أوتوماتيكي ذي عشر سرعات يصفه خبراء بأنه سيكون “الأول بهذه المواصفات في سيارة تعمل بنظام جر أمامي”.
المحرك الجديد، الذي يتوقع أن يكون نفس محرك هوندا (سيفيك تايب.آر) المقبلة، أخف وزنا من محرك أكورد الحالي (V6-3.5لتر) لكنه سيولد عزما أكبر.
ويتوقع ألا يزيد سعر أكورد الجديدة كثيرا عن أكورد الحالية، وقد يبدأ بنحو 24 ألف دولار للفئة الأساسية ويصل إلى 35 ألف دولار في الفئات الأعلى.

 

من أوهايو إلى العالم
هوندا أكورد
– تنتقل أكورد بالمحرك الجديد إلى عالم آخر من وحدات الحركة، وتشير مواقع متخصصة إلى أنه سيصبح على الأرجح الأقوى في فئة السيارات متوسطة الحجم.
– لكن يعيب بعض المراقبين على الشركة التأخر في التجاوب مع التغيرات إذ تطرح أول محرك تربو 2.0T بعد سنوات من ظهوره وشيوعه في فورد وجنرال موتورز وهيونداي وفولكسفاجن وتويوتا.
– ليس ذلك بجديد، فعندما استعانت هوندا بأول محرك من فئة الاسطونات الست V6 في عام 1995 كانت كل منافساتها تقريبا تستعين بنفس فئة المحرك منذ سنوات سابقة.
– المحرك الجديد يخرج على الأرجح في فئتين 2.0 و1.5 لتر، ويولدان قوة لا تقل عن 190 حصانا وتصل في المواصفات الأعلى إلى 270 حصانا.
– من المتوقع أيضا أن يستأثر مصنع هوندا في ولاية أوهايو الأمريكية بصناعة محرك أكورد الجديد وتوزيعه في جميع أسواق الشركة بأنحاء العالم.

 

سيفيك تمهد لنجاح أكورد

– من مفارقات نجاح هوندا أن الشركة اليابانية درست في مطلع السبعينات الخروج من قطاع تصنيع السيارات برمته لكنها تراجعت وطرحت “سيفيك” في عام 1972.
– حققت سيفيك نجاحا غير متوقع معتمدة على انخفاض سعرها وقلة استهلاكها للوقود لتبدأ هوندا في دراسة طرح سيارة أكبر حجما.
– بالفعل بدأ إنتاج أكورد في عام 1976، وأخذت تتطور حتى أصبحت أفضل سيارة يابانية مبيعا في الولايات المتحدة وحافظت على ريادتها طوال 15 عاما حتى عام 1997.
– طرحت هوندا تسعة أجيال من أكورد استهلتها بالهاتشباك الصغيرة ذات البابين في عام 1976 ثم في أعوام 1982 و1986 و1990 و1994 و1998 و2003 و2008 و2013.

 

قائمة شرف طويلة

– أكورد ثالث أفضل سيارات هوندا مبيعا بعد “سيفيك” و “سي.آر-في” ، وقد اقتربت مبيعاتها بالولايات المتحدة في العام الجاري من 70 ألف سيارة حتى مارس آذار.
– تفخر أكورد بأنها كانت واحدة من أولى السيارات اليابانية التي تزود بمقاعد من القماش وماسحات للزجاج وأول عداد للفات الموتور (آر.بي.إم) وراديو.
– تملك أكورد قائمة شرف طويلة، فقد حصلت على جائزة (موتور تريند) كأفضل سيارة مستوردة بالولايات المتحدة في عام 1994.
– أختيرت أكورد أفضل سيارة يابانية في أعوام 85 و93 و2002، وحصلت على لقب أفضل سيارة في جنوب أفريقيا عام 2009، وأفضل سيارة في السوق الكندي عام 2013.
– رغم التفوق تواجه أكورد منافسة شرسة خاصة من تويوتا كامري، وتنافسها أيضا في نفس الفئة شيفورليه ماليبو ومازدا 6 ونيسان التيما وفورد فيوجن.

 

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: