تراجع فائض الحساب الجاري بمنطقة اليورو بأقل من التوقعات

- Advertisement -

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

تراجع فائض الحساب الجاري بمنطقة اليورو في فبراير الماضي بأقل من توقعات المحللين، مع تحقيق ميزان السلع والخدمات والدخل الأساسي فائضاً.

وكشفت بيانات صادرة عن البنك المركزي الأوروبي، اليوم الخميس، أن فائض الحساب الجاري بمنطقة اليورو صعد إلى مستوى إلى 35.1 مليار يورو في فبراير، مقابل 39 مليار يورو في يناير السابق له.

وكانت توقعات المحللين قد أشارت إلى أن فائض الحساب الجاري سيتراجع إلى 32.3 مليار يورو.

وسجل فائض الحساب الجاري في منطقة اليورو خلال فترة الـ12 شهر المنتهية في فبراير الماضي نحو 3.7% من إجمالي الناتج المحلي، مقابل 3.4% في الفترة نفسها في 2017.

وذكر البيان أن الميزان السلعي والخدمي والدخل الأساسي حققا فائضاً في شهر فبراير، فيما واصل الدخل الثانوي تسجيل العجز خلال نفس الفترة بقيمة 8 مليار يورو.

وبحلول الساعة 8:20 مساءً بتوقيت جرينتش ارتفع اليورو أمام الدولار بنحو 0.08% إلى 1.2384 دولار.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: