“جولدمان ساكس”:دراما النفط الأمريكية تتفوق على فوضى أوبك في فيينا

- Advertisement -

قال بنك جولدمان ساكس إن أكثر الأحداث درامية في سوق النفط حدثت في أمريكا الشمالية في الأسبوع الماضي، وليس في اجتماع منظمة أوبك في أوروبا.

وأضاف البنك في تقرير صادر أمس الأحد، أن انقطاع منشأة رمال النفط في كندا قد يؤدي إلى نقص الخام في أمريكا الشمالية طوال شهر يوليو وبالتالي تراجع المخزونات في مركز تخزين الولايات المتحدة الرئيسي في أوكلاهوما، نقلاً عن وكالة “بلومبرج”.

وتابع التقرير أن ذلك سيدعم أسعار الخام الأمريكي في الوقت الذي قد تؤدي صفقة زيادة الإنتاج من جانب أوبك وحلفائها بقيادة السعودية إلى الضغط على سعر خام “برنت”.

واتفق الأعضاء وغير الأعضاء بمنظمة أوبك في الأسبوع الماضي على تقليص وتيرة خفض الإنتاج المتفق عليها إلى 100% اعتباراً من 1 يوليو 2018، بعد أن وصلت إلى 152% خلال الشهر الماضي.

وأشار التقرير إلى أنه في الوقت الذي تقوم فيه السعودية بزيادة الصادرات بالفعل فإنها لن يتم تسليمها حتى أغسطس مع تسارع سحب المخزونات بالفعل في يونيو.

ووفقاً لحسابات البنك فإن الانقطاع في منشأة الرمال النفطية في كندا سيؤدي إلى تراجع مقداره 360 ألف برميل في اليوم في شهر يوليو، الأمر الذي قد يؤدي إلى المزيد من التراجع في المخزونات في الولايات المتحدة.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: