​وزير المالية الفرنسي: “ترامب” يمنح أوروبا فرصة تاريخية كي تصبح أقوى

- Advertisement -

قال وزير المالية الفرنسي “برونو لو مير” إن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” يمنح العلاقات الألمانية الفرنسية – وهي رابطة مهمة لبقاء الاتحاد الأوروبي –  هدفا متجددا، وفقاً لتصريحه إلى “فايننشال تايمز”.

وتدهورت الروابط بين الدولتين الأوروبيتين شيئاً ما أثناء فترة الرئاسة الفرنسية السابقة، وسط تعليقات تقترح بأن ألمانيا ستضطر لاتخاذ دور أساسي في قيادة الاتحاد الأوروبي، ورغم ذلك مع فرض “ترامب” رسوماً جمركية على الصادرات الأوروبية متحدياً الوضع الحالي، ولاغياً للاتفاقات السابقة، فإنه حان الوقت لأوروبا كي تتخذ رد فعل.

وأضاف الوزير الفرنسي أن “ترامب” يعطينا السبب من أجل الاتحاد ويمنحنا الفرصة التاريخية كي نصبح أقوى، في مقابلته مع الصحيفة الثلاثاء.

وذكر “برونو لو مير” أن العلاقات الفرنسية الألمانية بقيت حيوية عندما سعى “ترامب” لإضعاف أوروبا، وتعد فرنسا وألمانيا أكبر اقتصادين بأوروبا وفي قلب الاتحاد الأوروبي، أحد الأعضاء المؤسسين لكتلة الـ 28 دولة.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: