تخلى زوج اليورو/ دولار عن المكاسب المبكرة إلى منطقة العروض 1.1720

- Advertisement -

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

التصعيد الجديد في النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين يوفر دفعة طفيفة للدولار الأمريكي.

خطاب دراجي المجدول لم يفعل الكثير للتأثير على العملة الموحدة.

تراجع زوج يورو/دولار EUR/USD بشكل سريع بنحو 30-40 نقطة من قمم الجلسة ليتداول حاليًا بالقرب من الحد السفلي لنطاق التداول اليومي، حول منطقة 1.1680-85.

يمكن أن يعزى الجزء الأخير من التراجع المفاجئ خلال الساعة الماضية أو نحو ذلك إلى ارتداد متواضع في الدولار الأمريكي، مدعوما من تزايد المخاوف بشأن حرب تجارية شاملة بين أكبر اقتصادين في العالم.

تصاعد النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين بشكل أكبر، وذلك بعد أن قالت الصين في بيان رسمي أنها سوف تفرض رسوما انتقامية كرد فعل على أحدث تعريفات جمركية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار.

في الوقت نفسه، تحول خطاب رئيس البنك المركزي الأوروبي ECB ماريو دراجي في باريس ليصبح حدث غير مؤثر، حيث لم يكن لديه الكثير ليعرضه بشأن السياسة النقدية للبنك المركزي أو بشأن التوقعات الاقتصادية، حيث غطى بشكل أساسي قضية معالجة القروض المتعثرة.

في ظل غياب أي بيانات اقتصادية رئيسية محركة للسوق، قد تستمر ديناميكياتأسعار الدولار وأي عناوين أخبار جديدة مرتبطة بالتجارة في التأثير على زخم هذا الزوج خلال جلسة تداول يوم الثلاثاء.

مستويات فنية للمراقبة

لا تزال منطقة 1.1720-30 تمثل منطقة مقاومة حالية قوية، والتي فيما فوقها يبدو أن هذا الزوج مستعدًا لاسترداد مقبض منطقة 1.1800. على الجانب الآخر، فإن استمرار الضعف فيما دون منطقة 1.1670-65 (المتوسط ​​المتحرك البسيط SMA100 يوم) يمكن ان يحول الزوج ليكون عرضة للتراجع نحو اختبار منطقة الدعم 1.1610-1.1600.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: