تراجع الدولار الأمريكي مقابل الين إثر تصريحات ترامب الخاصة باليابان

- Advertisement -

تراجع الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني خلال تداولات نهاية الأسبوع بعد أوضح تقرير أن اليابان ستكون الدولة المقبلة التي يعتزم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تصعيد الأوضاع التجارية معها.

ومع ترقب الأسواق لبيانات التوظيف الأمريكية اليوم المقرر أن تظهر بوقت لاحق، يتداول الدولار الأمريكي داخل نطاق محدود نسبيًا مقابل العملات الرئيسية وخاصة اليورو والاسترليني.

وفي لقاء الرئيس الأمريكي على CNBC أشار دونالد ترامب إلى أن الخطوة المقبلة بشأن الأوضاع التجارية قد تكون مع اليابان. وقد أعرب ترامب سابقًا عن استيائه تجاه العجز التجاري مع اليابان، مثلما حدث مع الصين ايضًا.

وكان ترامب قد تحدى بالفعل الصين والمكسيك وكندا والاتحاد الأوروبي بشأن النزاعات التجارية. كما اتهم ايضًا بعض الدول الأخرى بتخفيض قيمة العملة الخاصة بهم لإلحاق الضرر بالولايات المتحدة.

وعليه، واصل الدولار ين تراجعه ليصل لمستويات 110.66 مسجلًا خسائر بنسبة 0.08%، وجرى التداول على مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة مقابل العملات الرئيسية على تراجع بنسبة 0.09% ليصل إلى مستويات 94.90.

وينصب التركيز اليوم بصورة رئيسية صوب بيانات التوظيف بالقطاع غير الزراعي الأمريكي لشهر أغسطس والمرتقبة في تمام الساعة 12:30 بتوقيت جرينتش والمتوقع أن تسجل 191,000 وظيفة، بينما من المتوقع أن تسجل معدلات متوسط الأجور 0.2% على أساس شهري مقارنة بقراءة يوليو التي بلغت 0.3%.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: