“ترامب” يهاجم وزير العدل لمحاكمة عضوين جمهوريين بالكونغرس

- Advertisement -

اتهم الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وزير العدل، جيف سيشنز، بالإضرار بفرص إعادة انتخاب عضوين جمهوريين في الكونغرس في انتخابات نصف المدة، بتقديمهما للمحاكمة.

وقال ترامب في تغريدة إن قرار وزارة العدل توجيه تهم إلى الرجلين جعل من “فوزهما السهل” أمرا محل شك.

ويتهم أحدهما بالتلاعب في تعاملات البورصة، أما الآخر فيتهم بارتكاب انتهاكات خلال الحملة الانتخابية.

وأثارت تغريدة ترامب انتقادات له لأنه يسعى بطريقة غير قانونية إلى التدخل في سير العدالة.

ومازال الرئيس الأمريكي يشتبك منذ فترة بسيشنز بشأن التحقيق في الادعاءات التي تقول إن روسيا حاولت مساعدته للفوز في انتخابات الرئاسة عام 2016.

وكانت انتقاداته قد بدأت في الأشهر الأولى من تولي ترامب الرئاسة، حينما نأى وزير العدل بنفسه عن التحقيقات التي يديرها المستشار الخاص روبرت مولر.

ووصف ترامب التحقيق غير مرة بأنه “مطاردة بسبب خلاف في الرأي”.

ويأتي انتقاد ترامب الأخير لسيشنز قبل شهرين تقريبا من إجراء انتخابات نصف المدة في 6 نوفمبر/تشرين الثاني. ويسعى الديمقراطيون فيها إلى السيطرة على مجلس النواب من الجمهوريين.

من هما عضوا الكونغرس؟

وكان العضو كريستوفر كولينز قد اتهم الشهر الماضي بالمشاركة في خطة تلاعب في تعاملات البوصة. ولكنه نفى ارتكاب أي خطأ، قائلا إنه لا يسعى إلى إعادة انتخابه.

وفي أغسطس/آب أدين العضو دانكان هنتر وزوجته لاستخدامها – بحسب ما قيل – أموال تمويل الحملة في دفع مصاريف شخصية. ولكنهما نفيا هذه التهم.

وكان التحقيق مع هنتر قد بدأ في إدارة الرئيس السابق، باراك أوباما، أما كولينز فبدأ التحقيق معه العام الماضي.

وكان الرجلان كلاهما من أوائل مؤيدي ترامب عندما بدأ حملة ترشحه للرئاسة.

ولم تعلق وزارة العدل على تغريدة ترامب. ولكن عددا من الجهات انتقدت ما حدث، من بينها أعضاء في الحزب الجمهوري.

وقال السيناتور بن ساسي العضو الجمهوري في مجلس الشيوخ إن وزارة العدل يجب أن تظل محايدة سياسيا بشأن قرار الملاحقة القضائية أو عدم الملاحقة.

وأضاف: “الولايات المتحدة ليست جمهورية موز بنظام عدالة مزدوج، أحدهما لحزب الأغلبية، والآخر لحزب الأقلية. هذان الرجلان اتهما بجرائم لوجود أدلة، وليس بسبب من كان يتولى الرئاسة عندما بدأ التحقيق”.

ووصف بريان كلاس، المتخصص في العلوم السياسية، انتقاد ترامب بأنه “جنون”.

وقال منتقدون آخرون إن انتخابات نصف المدة ليست سببا جيدا تؤجل من أجله الملاحقة القضائية.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: