جريدة تابعة للحزب الشيوعي الصيني تحذر من أثر الحرب التجارية على الاستقرار المالي

- Advertisement -

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

قالت جريدة تابعة للحزب الشيوعي الصيني يوم السبت إن البلاد قد تتضرر في الأجل القريب من الخلاف التجاري مع الولايات المتحدة، بما في ذلك من الأثر السلبي على الاستقرار المالي لكنها أشارت إلى أن النمو المطرد في الصين لن يتغير.

وحذر مقال تحليلي نشرته جريدة تشيوشي، ومعناها السعي للحقيقة، من أن الخلافات الاقتصادية والتجارية بين واشنطن وبكين قد تقوض ”النمو الاقتصادي الصيني والاستقرار المالي والتجارة والاستثمار والتوظيف وأرزاق الناس“، خاصة في القطاعات المنكشفة على إجراءات الرسوم الجمركية التي تتخذها الولايات المتحدة.

لكنها قالت إن ”في الوقت ذاته، يجب أن نرى أن أساسيات التطور الاقتصادي الصيني لم تتغير. وبوجه خاص فإن الهيكل الاقتصادي الصيني تحسن كثيرا في السنوات الأخيرة، وهو ما أدى بشكل فعال إلى تحسن قدرتها على تحمل الصدمات الخارجية“.

واتهم المقال الولايات المتحدة بأنها هي من ”أثارت“ تلك الخلافات، لكنه قال إن الصين ستسرع وتيرة البحث وتطوير التكنولوجيات الأساسية وتحسين هيكلها الصناعي وتعزيز التنوع السوقي وزيادة دعم الطلب المحلي ”من أجل تحويل ما هو سيء إلى خير“.

أضاف أن الإدارة الصينية للاقتصاد الكلي تتمتع ”بمجال سياسة كاف“ لمواجهة الأثار السلبية وإن السياسات المالية من المحتمل أن تلعب ”دورا أكبر في زيادة الطلب المحلي وأعادة الهيكلة“.

وفي مقال منفصل نشرته تشيوشي يوم السبت، دعا وزير التجارة الصيني تشونغ شان إلى ”تعزيز الواردات بشكل استباقي لتعزيز التوازن التجاري“.

وكتب تشونغ يقول إن على الصين أن ”تعزز حماية حقوق الملكية الفكرية، وأن تحمي الحقوق المشروعة للمستثمرين الأجانب ومصالحهم، وأن تخلق بيئة أعمال جيدة للاستثمار في الصين“.

أضاف أن الصين ”ستسهل دخول السوق كثيرا… وستتوسع بشكل مطرد في انفتاح القطاع الصناعي والاستمرار في تعزيز انفتاح قطاع الخدمات، وتعزيز انفتاح قطاعات الزراعة والتعدين والصناعات التحويلية“.

وتحركت الصين لتخفيف القيود على الاستثمارات الأجنبية في ظل الخلاف التجاري مع الولايات المتحدة.

لكن مسؤولا قال في وقت سابق من هذا العام إن تحقيق الصين لانفتاح قطاعها المالي على البنوك والمؤسسات المالية الأجنبية سيكون على أساس المعاملة بالمثل.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: