“مارك كارني”: مستعد للبقاء في منصبي كمحافظ لبنك إنجلترا لفترة أطول

- Advertisement -

قال “مارك كارني” إنه مستعد للبقاء في منصب محافظ بنك إنجلترا إذا كان ذلك سيساعد الحكومة البريطانية على تسهيل الانتقال لمرحلة ما بعد “بريكست”.

ومن المقرر أن يتنحى “كارني” عن منصبه في يونيو/حزيران عام 2019، وأعرب عن سعادته بفعل ما بوسعه خلال الفترة الماضية لضمان انتقال سلس وفعال بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأضاف أنه سيعلن قريباً عن خطوته المستقبلية في مسيرته المهنية، لافتاً إلى الدور الهام الذي لعبه البنك المركزي لضمان الوصول إلى أفضل اتفاقية مغادرة من التكتل الموحد.

وتدوولت مؤخراً تقارير تشير إلى رغبة الحكومة في الإبقاء عليه في المنصب لفترة أطول، بينما يرى محللون أن وزارة الخزانة تود كسب المزيد من الوقت لتوظيف خليفته، وسط مخاوف من أن بعض المرشحين سيحتاجون إلى القيام بهذا الدور خلال مرحلة حساسة من عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: