محافظ بنك إنجلترا: المملكة المتحدة يمكن أن تخسر 10% من الوظائف بسبب الروبوتات

قال محافظ بنك إنجلترا “مارك كارني” إنه من الممكن فقدان حوالي 10% من الوظائف في المملكة المتحدة بسبب الروبوتات، ما يسلط الضوء على التكاليف المحتملة على المدى القصير لما يسمى بالثورة الصناعية الرابعة.

وأضاف “كارني” أن اعتماد الأوتوماتيكية على نطاق واسع سيؤدي في نهاية المطاف إلى تعزيز الإنتاجية ومستويات المعيشة في الاقتصاد العالمي، لكنه قد يعني على الأرجح فترة من البطالة المرتفعة، حيث يتم استبدال عدد أكبر من العمال واستخدام الروبوتات.

وأشار إلى أن مثل هذا التغيير السريع يمثل أيضاً تحدياً أمام محافظي البنوك المركزية، حيث إن فترة ارتفاع معدلات البطالة ستؤدي على الأرجح إلى ضعف الإنفاق والتضخم.

وأوضح أنه إذا كانت الثورة الصناعية الرابعة مشابهة للثورات التكنولوجية الماضية، فإن التأثير الكلي سيكون زيادة العمالة وزيادة الإنتاجية والأجور مع خلق وظائف جديدة للحفاظ على أو حتى زيادة التوظيف الكلي على المدى الطويل.

ولفت محافظ بنك إنجلترا إلى أنه في الوقت الحالي ستكون هناك فترة من البطالة التكنولوجية والاضطراب وتزايد عدم المساواة.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More