نمو الاقتصاد البريطاني في يوليو مع ارتفاع درجات الحرارة

- Advertisement -

نما الاقتصاد البريطاني بنسبة 0.3% في يوليو/تموز بدعم من ارتفاع درجات الحرارة ومتابعة أحداث كأس العالم لكرة القدم، وفقاً لتقرير مكتب الإحصاء الوطني الذي صدر اليوم.

وقال “روب كنت سميث” من مكتب الإحصاء إن نمو الاقتصاد يرجع إلى نمو قطاع الخدمات بقوة وتحسن مبيعات التجزئة بدعم من ارتفاع درجات الحرارة ومتابعة مبارايات كأس العالم، مضيفاً أن قطاع الإنشاءات قد تحسن بعد ضعف أداءه في بداية العام، لكن يظل الإنتاج متراجعاً.

وساهم قطاع الخدمات بالنصيب الأكبر في نمو الاقتصاد خلال يوليو/تموز مع حصول المهندسين والمحاسبين والمحاميين على إجازات، مع نمو قطاع الإنشاءات.

وبلغت وتيرة النمو في الثلاث أشهر المنتهية في يوليو/تموز 0.6% لتتجاوز التوقعات، مقابل نمو بنسبة 0.4% في الثلاثة أشهر حتى يونيو/حزيران.

وتأتي البيانات قبيل إجتماع السياسة النقدية بالبنك المركزي البريطاني يوم الخميس واستبعاد رفع أسعار الفائدة، حيث تم رفع الفائدة في أغسطس/آب إلى 0.75% ،وهي المرة الثانية خلال عقد كامل.

وارتفع الجنيه الإسترليني أمام الدولار بنسبة 0.09% إلى مستوى 1.2932 في تمام الساعة 1:11 مساءً بتوقيت مكة المكرمة.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: