تذبذب الدولار النيوزيلندي في نطاق ضيق مائل نحو التراجع خلال الجلسة الآسيوية

- Advertisement -

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

تذبذب الدولار النيوزيلندي في نطاق ضيق مائل نحو التراجع خلال الجلسة الآسيوية لنشهد ارتداده للجلسة الثانية على التوالي من الأعلى له منذ الثالث من تشرين الأول/أكتوبر الجاري أمام الدولار الأمريكي وسط شح البيانات الاقتصادية من قبل الاقتصاد النيوزلندي في مطلع هذا الأسبوع وعلى أعتاب التطورات والبيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الاثنين من قبل الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

 

في تمام الساعة 02:26 صباحاً بتوقيت جرينتش انخفض زوج الدولار النيوزيلندي مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.03% إلى مستويات 0.6505 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 0.6509 بعد أن حقق الزوج الأدنى له خلال تداولات الجلسة عند 0.6495، بينما حقق الزوج الأعلى له عند 0.6512.

 

هذا وتترقب الأسواق عن الاقتصاد النيوزيلندي في وقت لاحق صدور قراءة مؤشر أسعار المستهلكين للربع الثالث والتي قد تعكس تسارع النمو إلى 0.7% مقابل 0.4% في الربع الثاني الماضي، كما قد توضح القراءة السنوية للمؤشر تسارع النمو إلى 1.7% مقابل 1.5%، ويأتي ذلك عقب ساعات من أعرب وزير المالية النيوزيلندي جرانت روبرتسون عن عدم ارتياحه حيال المستويات الحالية لعملة بلاده والحاجة للقدرة على امتصاص الصدمات المالية.

 

على الصعيد الأخر، يترقب المستثمرين من قبل الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة مبيعات التجزئة التي تمثل نحو نصف الإنفاق الاستهلاكي الذي يمثل أكثر من ثلثي الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة والتي قد تعكس تسارع وتيرة النمو إلى 0.7% مقابل 0.1% في آب/أغسطس الماضي، كما قد تظهر القراءة الجوهرية لمؤشر مبيعات التجزئة تسارع وتيرة النمو إلى 0.4% مقابل 0.3% في آب/أغسطس.

 

ويأتي ذلك بالتزامن مع الكشف عن قراءة مؤشر نيويورك الصناعي والتي تظهر اتساعاً إلى ما قيمته 20.4 مقابل 19.0 في أيلول/سبتمبر الماضي، وقبل أن نشهد صدور قراءة مخزونات الجملة والتي قد تعكس تباطؤ وتيرة النمو إلى 0.5% مقابل 0.6% في تموز/يوليو الماضي، ووسط التطلع للكشف عن تقرير وزارة الخزانة الأمريكية النصف سنوي للتطورات الاقتصادية العالمية وسياسات سعر الصرف.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: