سويسرا تطوي صفحة السرية المصرفية مع التبادل الآلي للمعلومات

- Advertisement -

طوت سويسرا رسميا صفحة السرية المصرفية مع أولى المبادلات الآلية للمعطيات التي بدأت نهاية أيلول/سبتمبر، حسب ما أعلنت الجمعة ادارة الضرائب السويسرية.

 

وقالت الادارة الفدرالية للضرائب في بيان، إن هذه المبادلات الأولى شملت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي اضافة الى تسع دول ومقاطعات أخرى، بينها جزيرتي جيرسي وغيرنيسي، وكندا والنروج واليابان.

 

واضافت أنه تم استبعاد قبرص ورومانيا حاليا لانهما لا تلبيان المعايير الدولية في مجال خصوصية المعطيات وأمنها.

 

كما تأخر تبادل المعلومات مع فرنسا واستراليا لان هذين البلدين لا يمكنهما حتى الآن تسليم معطياتهما الى الادارة السويسرية “لاسباب تقنية”، بحسب المصدر ذاته الذي لم يقدم تفاصيل اضافية.

 

وهناك نحو سبعة آلاف مؤسسة مالية بينها بنوك واتحادات وشركات تأمين، مسجلة لدى هذه الادارة السويسرية ومكلفة بجمع المعطيات وتسليمها لها.

 

وارسلت ادارة الضرائب السويسرية معلومات عن نحو مليوني حساب للدول الشريكة وتلقت في المقابل معلومات عن حسابات تعد بالملايين، بحسب الادارة التي أوضحت ان الارقام النهائية عن المعطيات التي تم الحصول عليها ليست متوفرة حتى الان.

 

وتشمل المعلومات خصوصا الاسم واللقب والعنوان ودولة الاقامة والرقم الضريبي، إضافة الى معطيات عن المؤسسة المالية المصرحة والمبلغ الذي في الحساب وعائدات الرساميل.

 

وسيتم تبادل المعلومات سنويا. وفي العام المقبل يفترض ان يتم تبادل المعلومات مع نحو 80 دولة شرط تلبيتها المعايير في مجال خصوصية المعطيات وأمنها.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: