تراجع الجنيه الإسترليني مع تجدد المخاوف بشأن “بريكسيت”

- Advertisement -

انخفض الجنيه الإسترليني بأكثر من 0.7% خلال تداولات الإثنين مع تبدد التفاؤل بقمة نوفمبر/تشرين الثاني بسبب العقبات التي تواجه الحكومة فيما يخص تقديم اقتراح مرضٍ لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وتراجعت العملة البريطانية بنسبة 0.76% إلى مستوى 1.2873 دولار، في تمام الساعة 10:15 صباحًا بتوقيت مكة المكرمة.

ومن المحتمل أن تلغي رئيسة الوزراء البريطانية “تيريزا ماي” اجتماعها مع مجلس الوزراء اليوم نظراً لعدم إمكانية التوصل إلى اقتراح مرضٍ لأعضاء البرلمان ومسؤولي الاتحاد الأوروبي، حيث تظل مسألة الحدود الآيرلندية نفطة خلافية تحتاج بعض التنازل من النواب.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: