تراجع فائض الحساب الجاري في منطقة اليورو خلال سبتمبر

- Advertisement -

تراجع فائض الحساب الجاري في منطقة اليورو خلال سبتمبر/أيلول وفقاً للبيانات الصادرة الإثنين عن البنك المركزي الأوروبي.

وانخفض فائض الحساب الجاري إلى 17 مليار يورو (19.4 مليار دولار) خلال سبتمبر/أيلول من 24 مليار يورو في أغسطس/آب، في حين تراجع الفائض إلى 40 مليار يورو مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وتراجع فائض التجارة إلى 16 مليار يورو (18.3 مليار دولار) من 22 مليار يورو، بينما استقر فائض الخدمات عند 9 مليارات يورو (10.3 مليار دولار).

أما في فترة الإثنى عشر شهرا حتى سبتمبر/أيلول، بلغ فائض الحساب الجاري 357 مليار يورو (407.7 مليار دولار) أو 3.1% من الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو مقابل 339 مليار يورو أو 3.1% من الناتج المحلي خلال نفس الفترة المنتهية في سبتمبر/أيلول 2017.

واستقر اليورو مقابل العملة الأمريكية عند 1.1421 دولار، في تمام الساعة الثانية ودقيقتان مساءً بتوقيت مكة المكرمة.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: