“لوكهيد مارتن” تبدأ إنتاج طائرتها التجريبية الأسرع من الصوت

- Advertisement -

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

أعلنت “لوكهيد مارتن” رسميًا بدء إنتاج طائرتها التجريبية الأسرع من الصوت، إذ منحت وكالة “ناسا” صانعة معدات الدفاع الأمريكية عقدًا بقيمة 250 مليون دولار لتطوير طائرة قادرة على تجاوز سرعة الصوت، دون إصدار الضجيج الذي يصم الآذان مع كسر حاجز الصوت.

وقدمت “لوكهيد” طائرة “إكس-59” التي صممت للتحليق على ارتفاع 55 ألف قدم وتصل إلى سرعة حوالي 940 ميلاً في الساعة، ومن المتوقع أن تخلق مستوى ضوضاء يشابه صوت إغلاق باب سيارة.

وتحظر اللوائح الحالية الطائرات التجارية الأسرع من الصوت من العمل على الأرض، ولكن تأمل “لوكهيد” و”ناسا” في تطوير التكنولوجيا من خلال تقليل الضجيج للتغلب على تلك القواعد، إذ صممت الطائرة التجريبية الجديدة لإعادة السفر الجوي الأسرع من الصوت إلى المسارات على الأرض، وكانت آخر تلك الرحلات من قبل طائرة “كونكورد” في أكتوبر/تشرين الأول 2003.

وستستخدم “إكس-59” – التي من المقرر أن تنطلق أولى رحلاتها في 2021 – في جمع بيانات استجابة المجتمع حول مدى قبول الصوت الهادئ الذي تولده الطائرة، مما يساعد “ناسا” على وضع معيار صوتي للطائرات التجارية مقبول لإلغاء الأنظمة الحالية التي تحظر السفر الأسرع من الصوت فوق الأرض.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: