الحكومة الفرنسية تواجه مشكلة سحب ثقة بعد احتجاجات عنيفة

- Advertisement -

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

يتحرك مشرعون في البرلمان الفرنسي لعقد جلسة تصويتية لسحب الثقة من الحكومة في أعقاب الاحتجاجات المتكررة ومشاهد العنف في العاصمة “باريس”.
وأعلن ممثلون عن الحزب الشيوعي الفرنسي والحزب الاشتراكي والأحزاب الشعبوية عن تحالف لسحب الثقة من حكومة “ماكرون”.
وكانت حكومة “جورج بومبيدو” قد تمت الإطاحة بها عام 1962 من خلال تحركات برلمانية مشابهة، ولكنّ مراقبين يرون أن الأمر يختلف مع حكومة “ماكرون” التي تحظى بتأييد واسع النطاق داخل المجالس التشريعية.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

%d مدونون معجبون بهذه: