تقرير: الدولار الأسترالي والنيوزيلندي الأكثر عرضة للتقلبات بسبب تباطؤ الاقتصاد الصيني

- Advertisement -

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

توقعت شركة “كابيتال إيكونوميكس” أن يكون الدولار الأسترالي والنيوزيلندي الأكثر تأثرا على مدار العام الحالي بتباطؤ نمو الاقتصاد الصيني، حيث يعد البلد الآسيوي أكبر شريك تجاري لكلا البلدين، إذ تتجه 24.9% من صادرات نيوزيلندا وحوالي ثلث الصادرات الأسترالية إليها.

وتوقعت المؤسسة البحثية في تقرير لها أن يؤثر الطلب المتباطئ من الصين – أكبر مستهلك لخام الحديد في العالم – على أستراليا، التي تعد أكبر مصدر لهذا المعدن، وأوضحت: “الدولار الأسترالي، سيتأثر بسبب اعتماد البلد على صادرات خام الحديد والفحم، والذي نعتقد أنهما سيكونان من بين أسوأ السلع أداء هذا العام.”

فيما قال رئيس قطاع استراتجيات العملات وأبحاث السوق لدى شركة “إف إكس تي إم” “جميل أحمد” إن الدولار الكندي هو إحدى العملات المرتبطة بالسلع الأساسية وقد تتعرض للضغوط أيضا، وأضاف أن العملات الآسيوية التي قد تكون عرضة للمخاوف الاقتصادية الصينية تشمل الرنجيت الماليزي والروبية الإندونيسية والدولار السنغافوري.

وحسب تقرير “كابيتال إكونوميكس” كان كل من الدولار الكندي ونظيره النيوزيلندي ضمن أسوأ عملات مجموعة البلدان العشرة أداء في عام 2018، بسبب انخفاض أسعار السلع بشكل حاد، لافتا إلى أن هذا التراجع ليس مفاجئا “بالنظر إلى مدى اعتماد هذه البلدان على صادرات الأغذية والطاقة والمعادن”.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: