صندوق النقد: على أوروبا الاستعداد لمواجهة الأزمة الاقتصادية المقبلة بفعل الحمائية و”بريكست”

- Advertisement -

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

يُواجه الاقتصاد الأوروبي مخاطر متزايدة لأسباب متعددة من بينها الحمائية و”بريكست”، ويحتاج إلى بذل المزيد من الجهد ليكون جاهزاً لمواجهة الأزمة الاقتصادية المقبلة، وفقاً للنائب الأول لمدير عام صندوق النقد الدولي “ديفيد ليبتون”.

وقال “ليبتون” إنه يجب على أوروبا التغلب على أوجه القصور في السياسة التي يمكن أن تؤدي إلى تفاقم الأزمة الاقتصادية القادمة، مشيراً إلى دخول الاقتصاد الإيطالي إلى مرحلة الركود في الربع الأخير من عام 2018.

وأضاف أنه بينما تُظهر معظم التوقعات بعض التعافي في اقتصاد منطقة اليورو، فوجئ الكثيرون بحجم ووتيرة التباطؤ الأخير، لافتاً إلى ضرورة الاعتراف بعدم اليقين المستمر بشأن أداء الاقتصاد خلال العام المقبل بفعل القضايا المتعلقة بـ “بريكست” التي لم تحل بعد.

وحذر من أن أوروبا قد لا تكون قادرة على الاعتماد على الأدوات التي استخدمتها لموجهة الأزمة المالية لعام 2008؛ لأن البنوك المركزية ليس لديها مجال للتحفيز، وكذلك لأن معظم الحكومات مثقلة بالفعل بالديون المرتفعة.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More

%d مدونون معجبون بهذه: