اتهام طالبين صينيين بخداع “آبل” باستخدام آلاف من جوالات آيفون المزيفة

- Advertisement -

أخبار الفوركس AllNewsFX.com

اتهم الطالبان الجامعيان الصينيان “يانغيانغ زهو” و”كوان جيانغ” بخداع “آبل” من خلال جوالات “آيفون مزيفة” مما حقق لهما ما يقرب من مليون دولار.

وفي عام 2017، كان الطالبان في الولايات المتحدة لدراسة الهندسة بجامعة “أوريجون” وحينها بدأت عملية الاحتيال، إذ تلقيا شحنات لجوالات آيفون مزيفة من شريك في الصين، ثم قدموها إلى “آبل” من خلال سياسة الاستبدال عن طريق الادعاء أن تلك الجوالات لا تعمل.

واستبدلت “آبل” حوالي نصف الجوالات التي قدمها “جيانج”، حيث أعادت 1493 جوالاً خلال عامي 2017 و2018، وبعد ذلك يرسلونها مرة أخرى إلى شريكهما لبيعها في الصين بقيمتها الحقيقية.

ومع بلوغ سعر الجوال الواحد حوالي 600 دولار تقريبًا، فإن “آبل” تقدر تكلفة هذا الاحتيال الدولي على الشركة بما يقرب من 895.8 ألف دولار.

وتشمل عملية ضمان الاستبدال تحليل من قبل فنيين “آبل” للتأكد من أن الجوال ليس مزيفًا، وهو ما مكنهم من تحديد عدد من جوالات “جيانج”، ولكن الشركة الأمريكية أوضحت أنه في تلك الحالة تم استبدال الكثير من الجوالات لأنه ليس من الممكن دائمًا تحليل هاتف لن يتم تشغيله.

وتم اكتشاف عملية الاحتيال، بعدما صادرت هيئة الجمارك وحماية الحدود بمصادرة 95 جوالا مزيفا أرسلت للطالبين، وفي مارس 2018، كشف تفتيش لمنزل “جيانج” أكثر من 300 جهاز مزيف إلى جانب أوراق تدينه، وقد تم اتهام “جيانج” بتهريب السلع المقلدة والاحتيال، و”تشو” بتقديم معلومات خاطئة عن وثائق التصدير.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More

%d مدونون معجبون بهذه: