استقرار نسبي لأسعار الذهب مع تراجع الدولار والمخاوف من تباطؤ الاقتصاد العالمي

- Advertisement -

استقرت أسعار الذهب نسبيًا رغم تراجع الدولار أمام العملات الرئيسية وضعف أداء الأسهم، مع تقييم المستثمرين لاحتمالات تباطؤ الاقتصاد العالمي وفرص نجاح المفاوضات التجارية بين واشنطن وبكين.

وعلى صعيد التداولات، انخفضت أسعار العقود الآجلة للمعدن النفيس تسليم يونيو بنسبة 0.10% إلى 1278.40 دولار للأوقية، فيما زادت أسعار التسليم الفوري بنسبة 0.10% إلى 1277.10 دولار للأوقية، في تمام الساعة 10:02 صباحًا بتوقيت مكة المكرمة.

وتزامن ذلك مع انخفاض مؤشر الدولار -الذي يقيس أداءه أمام سلة من العملات الرئيسية- بنسبة 0.15% إلى 98.01 نقطة، وعادة ما تشكل قوة العملة الأمريكية ضغطًا على أسعار السلع الأساسية.

وأغلقت الأسهم الأمريكية تعاملات الأربعاء على انخفاض، وتبعتها أغلب المؤشرات في آسيا، وسط مخاوف بشأن مصير المباحثات التجارية بين واشنطن وبكين، وآفاق الاقتصاد العالمي.

وكشفت البيانات الرسمية اليوم في كوريا الجنوبية، عن انكماش اقتصاد البلاد خلال الربع الأول من العام بنسبة 0.3%، وهو أسوأ أداء فصلي منذ الأزمة المالية العالمية، والذي أرجعه محللون إلى التوترات التجارية العالمية.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: