في أكبر تسوية طلاق في التاريخ.. مؤسس “أمازون” يستعد لتسليم 38 مليار دولار إلى “ماكنزي بيزوس”

- Advertisement -

من المقرر أن يسلم الملياردير ومؤسس “أمازون” “جيف بيزوس” حصة 4% من شركته للتجارة الإلكترونية إلى طليقته “ماكنزي بيزوس” هذا الأسبوع، لتصبح تسوية الطلاق الأكبر في العالم بشكل رسمي.

ومن المتوقع هذا الأسبوع، أن يوقع القاضي أوراقًا قانونية تنقل ملكية أسهم “أمازون” بقيمة 38 مليار دولار إلى “ماكنزي بيزوس” والتي ستصبح بذلك رابع أغنى سيدات العالم، وهي وعدت بالفعل بالتبرع بنصف ثروتها على الأقل.

وتبلغ “ماكنزي” من العمر 49 عامًا وقد تزوجت “جيف” عام 1993 أي قبل سنة واحدة فقط من تأسيس “أمازون” من مرأبه في سياتل.

وتعتبر أكبر تسوية طلاق في التاريخ بفارق كبير عن الرقم القياسي السابق البالغ 2.5 مليار دولار والذي تم دفعه إلى “جوسلين وايلدنشتاين” من قبل تاجر الأعمال الفنية “أليك ويلدنشتاين” عام 1999.

جدير بالذكر أنه على الرغم من تسليم المبلغ الضخم لطليقته إلا أن “جيف بيزوس” سيظل أغنى الأشخاص على مستوى العالم بثروة قدرها 118 مليار دولار.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: