الصين تتهم رئيسة مجلس النواب الأمريكي وزعيم الأغلبية بمجلس الشيوخ بالتحريض على الفوضى في هونج كونج

- Advertisement -

زعمت متحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية أن التعليقات الأخيرة من مشرعين أمريكيين من بينهم رئيسة مجلس النواب “نانسي بيلوسي” وزعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ “ميتش ماكونيل” توضح الدور الحقيقي لواشنطن في التحريض على الفوضى في هونج كونج.

 

وقالت المتحدثة “هوا تشونينغ”: “أنكرت الولايات المتحدة في عدة مناسبات تورطها في أحداث العنف المستمرة في هونج كونج، على الرغم من أن التعليقات من هؤلاء الأعضاء بالكونجرس الأمريكي قدمت للعالم دليلا جديدا وقويا على تورط البلاد”.

 

وأوضحت: “من خلال إهمال الحقيقة وتشويهها، قاموا بتوصيف جرائم العنف كنضال من أجل حقوق الإنسان والحرية، وتعمدوا تفسير أعمال شرطة هونغ كونغ بشكل متعمد على أنها قمع عنيف عندما كانت الشرطة تنفذ القانون فقط، وتكافح الجرائم، وتدعم النظام الاجتماعي”.

 

وأضافت “هوا”: “لقد حرضوا حتى سكان هونج كونج على الدخول في مواجهة مع الحكومة (المنطقة الإدارية الخاصة) والحكومة المركزية”، “كم هم حريصون على التحريض ورؤية الفوضى”.

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا
%d مدونون معجبون بهذه: