الدولار النيوزيلندي يرتد من أدنى مستوى له في أسبوعين أمام الدولار الأمريكي

- Advertisement -

تذبذب الدولار النيوزيلندي في نطاق ضيق مائل نحو الارتفاع خلال الجلسة الآسيوية لنشهد ارتداده للجلسة من الأدنى له منذ 27 من آب/أغسطس الماضي أمام الدولار الأمريكي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها عن الاقتصاد النيوزيلندي وعلى أعتاب التطورات والبيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الأربعاء من قبل الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم.

في تمام الساعة 03:50 صباحاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج الدولار النيوزيلندي مقابل الدولار الأمريكي 0.03% إلى مستويات 0.6621 مقارنة بمستويات الافتتاحية عند 0.6619 بعد أن حقق الزوج أعلى مستوى له خلال تداولات الجلسة عند 0.6626، بينما الأدنى له في أسبوعين عند 0.6601.

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد النيوزيلندي الكشف عن قراءة مؤشر مبيعات التصنيع والتي أوضحت تراجعاً 11.9% مقابل الثبات عند مستويات الصفر في الربع الأول الماضي، بينما أوضحت القراءة السنوية للمؤشر ذاته اتساع التراجع إلى 12.1% مقابل 0.4%، وجاء ذلك قبل أن نشهد أظهر القراءة الأولية لمؤشر الثقة بالأعمال من قبل مجموعة استراليا ونيوزيلندا المصرفية تقلص التراجع إلى ما قيمته 26.0 مقابل 41.8 في آب/أغسطس.

على الصعيد الأخر، يترقب المستثمرين حالياً من قبل الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة إحصائية فرص العمل ودوران فرص العمل والتي قد تعكس ارتفاعاً إلى نحو 6.05 مليون مقابل نحو 5.89 مليون في حزيران/يونيو الماضي، ويأتي ذلك في أعقاب أظهر بيانات سوق العمل في نهاية الأسبوع الماضي تراجع معدلات البطالة إلى 8.4% مقابل 10.2% في تموز/يوليو الماضي، متفوقة آنذاك على التوقعات التي أشارت لتراجعها إلى 9.8%.

وفي نفس السياق، فقد أوضحت قراءة مؤشر التغير في الوظائف للقطاعات عدا الزراعية أيضا الجمعة الماضية نحو 1,371 ألف وظيفة مضافة مقابل 1,734 ألف وظائف مضافة والتي عدلت من نحو 1,763 ألف وظيفة مضافة في تموز/يوليو، بينما قد عكست قراءة مؤشر متوسط الدخل في الساعة تسارع النمو إلى 0.4% مقابل 0.1%، بخلاف التوقعات التي أشارت للثبات عند مستويات الصفر.

- Advertisement -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy